14/12/2009
نص الرسالة:
ثغر السـرور بدا يغتر باسـماً والانس بالبشر قد غنت حمائمه
فشرفوا سادتي من فضلكم كرماً ليكتسـي أنسنا نـوراً يلائمـه
وفقكم الله وزادكم سعادة وسروراً
الاسم: عبدالعزيز/ أبو عمر
الـرد:
بارك الله فيك أخي الكريم أبا عمر وزادك خيراً على هاذين البيتين الجميلين، وندعو الله جل جلاله وعم نواله أن يجمعنا في الدنيا وفي الآخرة، وأن يجمل أيامنا بدوام ذكره وشكره وحسن عبادته.
والله تعالى يرعاكم.