12/04/2010
نص الرسالة:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يا حضرة شيخي الجليل، إني خادمكم المطيع عمر طاهر التكريتي، وددت أن أنقل لكم سلام من السيد عبدالله خادم ضريح الشيخ مصطفى وضريح الشيخ عبدالله (قُدّس سرهما) في أربيل وذلك خلال زيارتي إلى تلك المدينة والتشرف بصلاة الجمعة هناك، إذ أوصاني هذا الرجل المبارك (السيد عبدالله) بالسلام على من ألقاه من المحبين فهذا سلام إلى حضرتكم يا شيخي.
وقد وددت أن يكون الإنترنت عندنا كافي لنقل صوت الشيخ عثمان عبدالرحمن وهو يغرد في احتفاليات المولد النبوي الشريف.. فقد أتحف أسماعنا وأطربنا بمدائحه الجميلة.
أدامكم الله ووفقكم لم يحبه ويرضاه.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الاسم: عمر طاهر التكريتي
الـرد:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
جزاك الله تعالى خيراً على مشاعركم وعلى دعواتكم ولكم بمثلها، وجزى السيد (عبدالله) حفظه الله تعالى كل خير على سلامه وقبل ذلك على خدمته هذه البقاع الشريفة، وهنيئاً لكم بهذه الاحتفالات المباركة وتمتعكم بشدو فضيلة الشيخ عثمان حفظه الله تعالى وزاده خيراً، تحياتي ودعائي لكل الأخوان الذين تلتقون بهم.
والله عزوجل يرعاكم.