2015/04/03

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي العزيز أنا من العراق وتسمعون ما يحدث بالعراق وإني لي قطعة أرض وليس لي مال يكفيني لبنائها علما أني حاليا أسكن مع عائلتي عند أقاربي وأني خرجت من محنة الله يعلمها وأني حاليا مديون ولا أستطيع أنْ أبني البيت فهل لي أنْ أقـترض من البنك وهم يأخذون ثمانية بالمئة فائدة علما أنّ وضعي المادي جدا سيء علما أني مرّات لأني أصاب بالحرج من أقاربي أقضي أياما في مكان عملي أفيدوني جزاكم الله خيرا.

 

الاسم: بكر

 

الرد:

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته، أسأل الله جلّ وعلا أنْ يكون بعون أهلنا في العراق وفي كل بلاد المسلمين، إنّه سبحانه أرحم الراحمين.

وبخصوص سؤالك أخي الكريم فإنّي مع أصحاب القول المانع للاقتراض من المصارف وغيرها التي تأخذ نسبة ولو كانت (1) بالمئة سنويا، وسواء كان صاحبها في حال ضيّق أو سعة، فالحرام حرام لا يباحُ إلا في حالات الضرورة.

وعلى المسلم أنْ يبحث عن بدائل مباحة، كالمصارف الإسلامية، والقرض الحسن، وما يتعارف عليه بالجمعيات بين الأصدقاء، وغيرها…

كما وأرجو مراجعة أجوبة الأسئلة الواردة بهذا الخصوص في هذا الموقع المبارك تحت باب المعاملات، واللهَ ربّ الأرض والسموات أسأل أنْ يُسهّل لكم الأمور ويفتح عليكم أبواب فضله وكرمه، إنّه وليّ ذلك والقادر عليه، وصلّى الله وسلّم وبارك سيّد الأولين والآخرين وقائد الغرّ المحجلين وإمام المتقين سيّدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

والله سبحانه أحكم وأعلم.