2019-09-02
الرسالة:
شيخنا الفاضل حبيت أسأل عن صحتك وكيف صرت أرجو أنْ تطمني عنك، وأسأل الله العظيم أنْ يلبسك لباس العافية والمعافاة الدائمة إنه ولي ذلك والقادر عليه.
ختاما أرجوك الدعاء.
 
الاسم: ام احمد
 
الرد:
وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.
أشكرك كثيرا على تواصلك الطيّب، ودعائك المبارك، وسؤالك عنّي، أنا بحمد الله جلّ وعلا وبركة دعواتكم بخير ونعمة وفضل، وقد طلب منّي الأطباء جزاهم الله تعالى خيرا الراحة التامّة حتى تتحسّن حالتي الصحيّة.
أسأل الله جلّ في علاه أنْ يحفظكم ويرعاكم ويبارك لكم وعليكم وفيكم وبكم ومنكم إنّه سبحانه سميع مجيب.