13-11-2021

نص السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. جزاكم الله تعالى خيرا، وأثابكم من كرمه اللائق به جلّ جلاله..

سيّدي الفاضل الكريم البعض يأتي للمسجد ويطلب نسخة من المصحف الشريف من المصاحف الموقوفة ويريد استبدالها بأخرى كأن عنده مصحفا صغير الحجم ويريد استبداله بكبير، أو البعض عنده طبعة من طبعات المصحف الشريف ويحب طبعة موجودة في المسجد قديمة قد لا يجدها لاقتنائها، فهل يجوز الاستبدال بذلك؟ وفقكم الله تعالى.

 

الاسم: خضير/ كركوك

 

خلاصة الرد:-

يجوز التصرّف بالشيء الموقوف عمومًا إذا تحقّقت مصلحة راجحة تعود بالنفع على الخلائق ولا تسبّب ضررًا على الواقف.

التفصيل:-

وعليكم السلام ورحمة الله تعالى وبركاته.

سُررتُ بتواصلكم مع هذا الموقع الميمون، وشكرًا جزيلًا على تبريكاتكم اللطيفة ودعواتكم المباركة، وأسأله جلّ جلاله لكم التوفيق والسداد إنّه سبحانه رؤوف بالعباد، وبعد:-

فأنصح جميع الواقفين أنّ يجعلوا وقفهم عامًّا ليشمل الخلائق أجمعين ولا يقيّدوه بمكان معيّن لتتحقق الغاية المرجوّة من الشيء الموقوف وهو خدمة الخلق.

وأرجو مراجعة جواب السؤالين المرقمين (354، 2171) في هذا الموقع المبارك.

والله تبارك اسمه أحكم وأعلم.

وصلّى الله تعالى وسلّم وبارك على سيّدنا محمّد، وآله وصحبه أهل المجد والسؤدد.